Navigation

لنبدأ

المباراة

رياضة رائجة: كرة الصالات (الفوتسال)

سواء كنت تلعب كرة القدم، كرة السلة أو أي رياضة جماعية أخرى، ما من تجربة تفوق تمارين الطاقة في الهواء الطلق! أمّا خلال موسم الطقس البارد، فقد تحتار لتجد الرياضة المناسبة للتمرين في الملاعب الداخلية. لكن لا تقلق، سنعرض عليك بعضاً من أكثر الرياضات رواجاً لتمارسها خلال موسم الشتاء القادم. تُمارس لعبة كرة القدم في جميع أرجاء العالم، لكن قلّة من الناس يعرفون ما هي كرة القدم الخماسية أو كرة الصالات أو الفوتسال، مع أنها الخيار البديل الأمثل لكرة القدم التقليدية حين تشتدّ حالة الطقس في الخارج. هل تريد أن تعرف المزيد عن هذه الرياضة؟ ننقل لك فيما يلي أهمّ المعلومات عن كرة الفوتسال!

كيف بدأت؟

كلمة "فوتسال" الأجنبية التي تعني كرة الصالات تنحدر من ترجمتها الحرفية باللغتين البرتغالية والإسبانية. أما الرجل الذي ابتكر هذه الرياضة فهو مدرّس في مادة الرياضة البدنية من أوروغواي اسمه خوان كارلوس سيرياني، وقد أراد أن يطوّر نسخة شمولية من كرة القدم تسمح للأطفال من كافة الفئات العمرية أن يشاركوا فيها جنباً إلى جنب. وبعد 20 عاماً، تشكّل أوّل اتحاد رسمي للرياضة في ساو باولو، وبعد 40 عاماً إضافياً، اعترف الاتحاد الدولي لكرة القدم بالرياضة رسمياً باعتبارها نسخة عن كرة القدم تمارس في الصالات الداخلية. منذ ذلك الحين، تنعقد عدّة بطولات عالمية رسمية كلّ أربع سنوات، على غرار بطولات كرة القدم التقليدية. لم يشارك في بطولة العام 1989 سوى 16 فريقاً، لكن العدد ارتفع إلى 24 فريقاً في العام 2016. أما بطل العالم الحالي في كرة الصالات فهي الأرجنتين. 

كيف تُلعب؟

كرة الصالات أو الفوتسال هي النسخة الرسمية والمعترف بها دولياً لكرة القدم الداخلية. وتكمن أوجه الاختلاف بشكل عام مع كرة القدم التقليدية في شكل الملعب وخطوطه التي تشبه خطوط ملعب كرة اليد، وهو ما يتيح فرص أكبر لممارسة الفوتسال على الملاعب المصمّمة خصيصاً لهذه الرياضة إضافةً إلى ملاعب كرة اليد. حتى أنه بقليل من الإبداع، يمكن التبديل بين الرياضتين خلال المباراة الواحدة إذا كانت تشكيلة الفرق تسمح بذلك. تدوم المباراة 40 دقيقة وهي مؤلفة من شوطين يمكن خلالهما للفريق تبديل لاعبيه الخمس كلما شاء من دون قيود. وكما في لعبة كرة السلة، تحتسب الأخطاء على الفريق كله. لا يمكن لأي لاعب، بما في ذلك حارس المرمى، الاحتفاظ بالكرة لأكثر من 4 ثوان. وذلك يجعل الفوتسال رياضة تكتيكية سريعة وصعبة. وإن احتفظ اللاعب بالطابة لوقت طويل، ينتقل الاستحواذ تلقائياً للفريق الآخر. 

اللاعبون

بالرغم من أن لعبة الفوتسال لم تنتشر على نطاق كبير بعد، نجد أن بعض اللاعبين يتمتعون بقاعدة واسعة من المعجبين، وغالباً ما يكونون بارعين في تأدية الحيل الكروية ويتقنون التنقّل بسرعة فائقة على أرض الملعب، مثل الشاب الموهوب ريكاردو فيليبي دا سيلفا براغا المعروف باسم ريكاردينيو الذي انتُخب أفضل لاعب في رياضة الفوتسال في العالم لأكثر من مرة، والذي لُقّب بـ"أو ماجيكو". أما اللاعب أليساندرو روسا فييرا المعروف بفالكاو الذي لعب لصالح منتخب البرازيل حتى العام 2016، فله عدد كبير من المعجبين المنبهرين بمهاراته في الدريبل. 

يمكنكم التعرف بشكل أفضل على هذه الرياضة من خلال مجموعة الفيديوهات التالية. 

هل أثارت الرياضة اهتمامكم؟ اجمعوا اصدقاءكم والعبوا مباراة في إحدى الصالات المجهزة خصيصاً للفوتسال، وليس عليكم سوى استبدال أحذية كرة القدم ذات المسامير بأحذية رياضية مسطحة. 

  1. السابق
  2. القادم