Navigation

إبتدئ

بالحفلة

اكتشف أهم 5 مشاهير في رياضة التزحلق على اللوح وتعرف على قصصهم...

ازداد التزحلق على اللوح رواجاً في بداية التسعينيات، بخاصة بعد إطلاق فيلم "لوردز أوف دوغتاون"، عندما أصبح كل الهواة الصغار لهذه الرياضة يحلمون بالتزحلق مثل بطل الفيلم. لكن، للنجاح في تقليد الحركات المهارية لأبطال هذه اللعبة، لا يكفي التسكع في حديقة التزحلق بعد المدرسة... وقد يكون قد راودكم يوماً ما أنتم أيضاً حلم أن تصبحوا محترفين، حتى ولو لم تأخذوا هذا الأمر على محمل الجد. لكن أولئك الذين حصلوا على فرصة تحقيق هذا الحلم تمكنوا من دخول التاريخ وانتقلوا برياضة التزحلق على اللوح الى مستوى جديد كلياً!

رقم 5: داني واي

عندما تسمعون هذا الاسم، أول ما يأتي الى ذهنكم القفزة المذهلة التي قام بها فوق سور الصين على لوحه. وقد كرر القفزة 4 مرات محطماً بذلك كل الأرقام القياسية لكن ليس هذا السبب الوحيد الذي يجعل هذا الرياضي فريداً من نوعه. ففي العام 1994، كسر عنقه في حادث تزلج على الماء لكنه تعافى منه كلياً وتمكن بعد عامين من كسر رقم قياسي آخر بتحقيق أعلى قفزة على لوح تزلج، وقد تجلى هوسه بالقفزات المجنونة عندما قام ببناء "ميغا رامب" حقق عليه رقماٍ قياسياً جديداً في قفزة بارتفاع 5.6 أمتار. يمكنكم مشاهدة داني داي يقفز فوق سور الصين في هذا الفيديو 

رقم 4: مارك غونزاليس

مارك "غونز" غونزاليس هو من رواد العصر الجديد في التزحلق في الشوارع. وساهم أسلوبه وحسّه الفني في إلهام الهواة الشباب الذين لحقوه، وفي رسم معالم تطور هذه الرياضة. كان مارك أول من تزحلق على سكة ونفذ قفزة الـ"أوللي" فوق فجوات كبيرة. وفي العام 1993، كان أول من قام بحركة الكيك فليب فوق إحدى الفجوات الكبيرة في سان فرانسيسكو التي عرفت بعد ذلك باسم "فجوة غونز"

رقم 3: ستايسي بيرالتا

يرتبط اسمه بالحقبة الأولى لهذه الرياضة، فستايسي كان كمعظم الأولاد الذين كبروا في كاليفورنيا الجنوبية وهم يمارسون التزلج على اللوح قبل أن ينضم لاحقاً لفريق زيفر سكايت (المعروف باسم زي-بويز) المكون من مجموعة من الفتية الذين تحولوا لاحقاً الى محترفين. شارك بتأسيس شركة "بوويل وبيرالتا" التي انتشرت بسرعة فائقة، كما أسس مجموعة "بون بريغاد" التي أثرت من خلال الفيديوهات التي نشرتها، على تطور هذه الرياضة. بدأ العمل في الإخراج وأطلق فيلماً وثائقياً مهماً هو "دوغتاون وزي-بويز"، الذي شكل لاحقاً الأساس لفيلم هوليوود "لوردز أوف دوغتاون". بإمكانكم مشاهدة لمحة عن الفيلم في هذا الفيديو:

رقم 2: رودني مولن

لا بد من ذكر اسم رودني مولنى في أي حديث عن رياضة التزحلق على اللوح. فهذا الرجل هو مبتكر عدد كبير من الحركات التي أصبحت من أساسيات الرياضة، مثل الكيك فليب. وهو يبدو رائعاً إذ يبتسم للكاميرا وينفذ حركات جديدة مبتكرة لم يرها أحد من قبل. كما يعتبر مؤسس الأسلوب الحر في التزحلق على اللوح. 

رقم 1: توني هوك

إنه بلا شك الاسم الأبرز في العالم في رياضة التزحلق على اللوح، ليس فقط بسبب اللعبة الإلكترونية التي حملت اسمه، والتي أدمن عليها معظم الأولاد عند إطلاقها في الأسواق. بدأ توني هوك بالتزحلق في العام 1982 بعمر 14 عاماً، وفي عمر الـ16، أصبح يعتبر أفضل المتزحلقين في العالم، وذلك قبل أن يفوز بـ11 بطولة عالمية على التوالي! لكن الحركة التي أدخلته التاريخ كانت حركة الـ900 درجة، وهو التفاف مرتين ونصف في الهواء كان هوك أول من نفذها، وهي ما زالت حتى اليوم من أصعب حركات التزحلق في العام. لذا، يستحق هوك أن يتصدر قائمتنا لأفضل المتزحلقين. يمكنكم مشاهد القفزة التاريخية التي نفذها من جديد في العام 2016، بعمر 48 عاماً:

  1. السابق
  2. القادم